أخبار الوطن

وزير الشؤون الخارجية: يجدد التأكيد على تضامن الجزائر غير المحدود مع الشعب الليبي

جدد وزير الشؤون الخارجية صبري بقدوم، اليوم الأحد، التأكيد على تضامن الجزائر ” غير المحدود” مع الشعب الليبي الشقيق لتجاوز محنته، وعلى سعيها لدعم السلطات الليبية في اعادة الاستقرار في البلاد.

وقال بوقدوم في تصريح صحفي عقب استقباله وزيرة الخارجية الليبية، نجلاء المنقوش، “تؤكد الجزائر اليوم وقوفها و تضامنها الغير محدود مع الشعب الليبي الشقيق في تجاوز محنته وتسعى لدعم جهود السلطات الليبية حول اعادة الاستقرار السياسي و الامني و المصالحة الوطنية بتوحيد المؤسسات تمهيدا للاستحقاقات الهامة” المقبلة.

وأضاف ان “اللقاء الاخوي المتجدد” الذي جمعه بالوزيرة الليبية تناول ” قضايا متعلقة بالعلاقات الثنائية المتميزة بما يلبي تطلعات الشعبين”.

و قال بوقدوم أنه تبادل مع السيدة نجلاء المنقوش  “وجهات النظر حول المسائل الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك مع التأكيد على سنة التواصل والتنسيق بيننا “، مسجلا  ب” ارتياح كبير الارادة المشتركة لإعطاء ديناميكية ودفع قوي لهذه العلاقات والتي تجسدت بالأمس في شقها الاقتصادي و اليوم بشقها السياسي” .

كما تناول في هذا اللقاء حسب الوزير “مجموعة من الاجراءات الكفيلة بتذليل العقبات امام المتعاملين الاقتصاديين من الجانبين وتنمية المبادلات التجارية والاقتصادية بما في ذلك التسريع في فتح معبر الدبداب/غدامس”.

وأشاد بوقدوم ب” علاقات الاخوة و الجوار العريقة القائمة بين الدولتين و التي كرست قيم التفاهم و التضامن في الصراء و الضراء كثوابت في علاقاتنا الثنائية”، مؤكدا على ثبات هذه القيم ومذكرا ب تضامن الشعب الليبي الشقيق مع الجزائر أثناء الثورة التحريرية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى