أخبار الوطن

وزير الصحة: نحو إستحداث أقطاب للإستعجالات في مختلف مناطق الوطن

أكد وزير الصحة عبد الرحمان بن بوزيد اليوم الثلاثاء بوهران أن السلطات العمومية تسعى لاستحداث أقطاب استعجالية في مختلف مناطق الوطن.

وأشار الوزير في تصريح للصحافة على هامش زيارة عمل وتفقد الى الولاية إلى أن رئيس الجمهورية السيّد عبد المجيد تبون وجه تعليمات باستحداث مستشفيات مخصصة للاستعجالات معلنا في هذا الصدد أنه سيقوم قريبا بزيارات إلى العديد من
الولايات على غرار عنابة وبرج بوعريريج ومعسكر لتجسيد هذا الهدف.

وصرح أن مستشفى وادي تليلات، الجاري إنجازه والذي كان محل معاينة خلال هذه الزيارة، سيحول إلى قطب للاستعجالات فيما كان من المفروض أن يكون مستشفى عاما،حيث يتوفر على كل الشروط، خاصة كونه يقع خارج المدينة وعلى مقربة من الطريق السيار شرق-غرب مما يخوله أن يكون قطبا جهويا يقصده سكان وهران والولايات المجاورة.

و أضاف أنه سيعمل مع السلطات المحلية لتوفير كل التخصصات اللازمة للاستعجالات الجراحية في هذا القطب الاستعجالي مثل جراحة العظام وجراحة الصدر وكل ما يتعلق بجراحة الرضوض، إضافة الى مستلزمات وتجهيزات الاستعجالات الطبية للتكفل بحالات الجلطات الدماغية و الذبحات الصدرية و غيرها.

وقال الوزير أن كل الجهود ستبذل لاستكمال ما تبقى من أشغال تجسيد مستشفى وادي تليلات ذي 120 سرير والذي بلغت نسبة تقدم الأشغال فيه 78 بالمائة، حيث أسدى تعليمات بإنهائها قبل يونيو القادم.

كما زار بن بوزيد مستشفى قديل الذي انتهت أشغال انجازه، حيث عبر عن رضاه عن جودة الأشغال التي قامت بها شركة تركية. و أكد في هذا الصدد أن السلطات العمومية تنوي تعزيز شراكتها مع الأتراك فيما يخص إنجاز المؤسسات الصحية.

وبخصوص وباء كوفيد 19، أكد وزير الصحة أن حالات الإصابة في تناقص مستمر،مشيرا إلى أن وزارته ستتمكن من التركيز على مشاريع جديدة بعد زهاء عامين من الجهود لمحاربة الوباء.

كما أشرف الوزير على مراسم تسمية الجناح البيداغوجي للمؤسسة الاستشفائية الجامعية “1 نوفمبر 1954” بوهران باسم المدير السابق لهذا المرفق الصحي الدكتور محمد منصوري الذي كرس كل وقته لمكافحة الوباء والتكفل بمرضى الكوفيد
قبل أن يودي الفيروس بحياته في يوليو 2021، معتبرا إياه شهيدا من شهداء الواجب.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى