صحة وجمال

وزير الصحة يتطرق مع سفير روسيا بالجزائر الى مدى جاهزية اللقاح لدى المخابر الروسية

تطرق وزير الصحة والسكان واصلاح المستشفيات، عبد الرحمن بن بوزيد، خلال استقباله سفير فيدرالية روسيا بالجزائر اغور بالييف الى مدى جاهزية اللقاح لدى المخابر الروسية والتقدم الكبير في انتاجه من طرف المركز الوطني للبحوث المكروبيولوجية الروسي، كما أكده اليوم الاربعاء بيان للوزارة.

وتناول هذا اللقاء، الذي حضره الوزير المنتدب المكلف بإصلاح المستشفيات اسماعيل مصباح “الوضعية الوبائية التي يشهدها العالم حاليا جراء تفشي جائحة كورونا “كوفيد-19 “حيث ذكر الوزير في هذا الشأن بـ”تعليمات رئيس الجمهورية على أن تكون الجزائر من بين الدول الأوائل لاقتناء اللقاح ضد فيروس “كوفيد-19″وذلك حفاظا على صحة المواطنين” .

كما تم التطرق خلال المحادثات بين الجانبين – يضيف ذات البيان — إلى “مدى جاهزية اللقاح لدى المخابر الروسية” حيث أبرز السفير الروسي في هذا الاطار “التقدم الكبير في مجال انتاج اللقاح من طرف المركز الوطني للبحوث المكروبيولوجية الروسي “مركز جماليا” الذي تم الاعلان عن تسجيله وسيكون متوفرا في السوق الدولية أواخر سنة 2020 وبداية 2021 “.

كما تناولت هذه المحادثات التي حضرتها أيضا المديرة العامة للصيدلة والتجهيزات الطبية والمدير العام لمعهد باستور الجزائر الى “‘توسيع وتعزيز مجالات التعاون الثنائي في الميدان الصحي”.

بالمناسبة أعرب سفير فيدرالية روسيا بالجزائر على “امتنانه بالاستقبال الحار لدى الذي حظي به “مشيدا “بالعلاقات الخاصة والعريقة التي تربط البلدين” وفق بيان الوزارة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق