صحة وجمال

وزير الصحة يستعرض بالقاهرة مع نظيره الموريتاني سبل تعزيز مجالات التعاون بين البلدين

استعرض وزير الصحة، عبد الرحمان بن بوزيد، مساء أمس الثلاثاء بالقاهرة، مع نظيره الموريتاني، سيدي الزحاف، سبل تعزيز وتطوير مجالات التعاون الثنائي بين البلدين في مجال الصحة، حسب ما أفاد به اليوم الاربعاء بيان لوزارة الصحة.

وأوضح نفس المصدر أن اللقاء تم على هامش أشغال الدورة العادية الـ56 لمجلس وزراء الصحة العرب المقرة يومي 24 و25 مارس الجاري.

وقد شكل اللقاء –يضيف البيان– “فرصة للطرفين لمناقشة دراسة سبل تعزيز وتطوير مجالات التعاون الثنائي، خاصة في قطاع الصحة وفق ما يخدم مصلحة البلدين”.

وفي هذا الإطار، جدد السيد بن بوزيد “الاستعداد الكامل للدفع قدما بمشاريع التعاون والشراكة المقرر إقامتها بين البلدين وفق ما تضمنته الاتفاقية الموقعة بين الطرفين وتنفيذا لتعليمات وتوجيهات رئيس الجمهورية، السيد عبد المجيد تبون، القاضية بتعزيز التعاون مع الدول العربية والإفريقية”.

وبهذا الخصوص، أشار الوزير إلى “الانطلاق في العمل المشترك بين البلدين من خلال اللقاءات التي سبق عقدها وكذا تنقل وفود طبية جزائرية إلى العاصمة نواكشوط قصد تبادل الخبرات والتجارب والمعارف مع نظرائهم الموريتانيين”.

من جهته، حرص الوزير الموريتاني على “تأكيد رغبة بلاده في تعزيز وتطوير مجالات التعاون مع الجزائر”، مشيرا إلى أن هذا اللقاء “شكل فرصة سانحة لتحقيق ذلك”.

وبهذه المناسبة، اتفق الطرفان على “تشكيل لجنة متابعة للوقوف على مدى تنفيذ ما تضمنته الاتفاقية الموقعة بين الطرفين مع رفع تقارير دورية لوزيري صحة البلدين، خاصة ما تعلق منها بجانب البحث العلمي فيما يخص بعض الأمراض كالملاريا والالتهابات الكبدية وكذا التكوين من خلال تمكين الأطباء الموريتانيين الاستفادة من الخبرات التي يتوفر عليها نظرائهم من الجزائر في عدد من التخصصات المستعصية كزرع الكلى مع إمكانية نقل بعض المرضى الموريتانيين إلى العلاج في الجزائر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى