إقتصاد

المرسوم الخاص بتطوير صيد التونة الحمراء سيكون جاهزا قبل نهاية 2020 

أكد وزير الصيد البحري و المنتجات الصيدية  أحمد فروخي، اليوم الثلاثاء بالجزائر العاصمة، أن المرسوم الجديد المتعلق بتطوير صيد التونة الحمراء سيكون جاهزا قبل نهاية سنة 2020.

 و أوضح  الـوزير خلال ورشة وطنية حول تطوير هذا الفرع، ضمت مجموع مهنيي الصيد البحري و إطارات الوزارة على مستوى مديرية الصيد البحري و المنتجات الصيدية بالجزائر العاصمة، أن “إعداد هذا المرسوم الجديد الذي يتم بالتشاور مع جميع الفاعلين في القطاع، يندرج في إطار الإستراتيجية الجديدة لتطوير صيد التونة الحمراء و المحافظة على مكتسبات الجزائر من حيث الحصص”.

و أشار في هذا السياق،  إلى أن هذا المرسوم الذي سيتم إثراؤه من خلال اقتراحات جميع الأطراف الفاعلة، سيأخذ بعين الاعتبار انشغالات و مشاكل المهنيين العاملين في القطاع و المستثمرين، كما يدرج جميع المعايير المتعلقة بالإستراتيجية الجديدة حتى تكون عملية و قابلة للتطبيق ميدانيا.

كما أكد السيد فروخي، أن الإستراتيجية ستركز أيضا على ترقية السوق الوطنية، من خلال تطوير فروع جديدة تسمح بالاستجابة للطلب المحلي من هذا السمك.

و تابع قوله “إننا نسعى لتطوير صيد التونة الحمراء الطازجة أو تحويلها انطلاقا من فرع التونة الحية و كذلك من فرع التونة الميتة”، مشيرا إلى أن هذا المسعى سيسمح بالحفاظ على الثروة الوطنية من هذا المنتوج ذي القيمة المضافة الكبيرة.

كما أكد في ذات السياق، على وجود عديد الطرق لاستغلال حصة صيد التونة الحمراء الممنوحة للجزائر من قبل اللجنة الدولية لحفظ تونة المحيط الأطلسي.

و أضاف الوزير أن “الإستراتيجية الجديدة تشجع كذلك على الصيد التقليدي للتونة الحمراء الميتة من خلال تخصيص كمية من الحصص على مستوى بعض مناطق الصيد البحري من اجل دعم السوق المحلية”.

كما وعد الوزير، في إطار ذات الإستراتيجية الجديدة، بتطوير قدرات تسمين التونة الحمراء من خلال تشجيع الاستثمارات في هذا الفرع.

و تابع قوله أن ذلك سيمسح بالاستفادة من القيمة المضافة لهذا الفرع، عبر تطوير وحدات التحويل و كذا تحسين المفاوضات المتعلقة بزيادة حصص الجزائر.

و أكد السيد فروخي في نفس الصدد، على ضرورة أن يشجع قطاعه و يطور الصيد في أعالي البحار، مشيرا إلى أن الطواقم غير قادرة الآن على الصيد على مستوى المحيط الأطلسي.

كما أشار في هذا السياق، الى ضرورة تعزيز قدرات الطواقم و تكوين ربابنة الصيد البحري في عرض البحر و ذلك من اجل تمكينهم من الذهاب الى المحيطات.

و يندرج تنظيم ورشات مخصصة لهذا الفرع في إطار التحضير لحملة صيد التونة لسنة 2021.

تجدر الاشارة الى أن الجزائر، قد تمكنت في حملة 2020 من صيد مجموع حصتها السنوية من التونة الحمراء التي تمنحها اللجنة الدولية لحفظ تونة المحيط الاطلسي، اي ما يناهز 1650 طن.

و قد تمكنت السفن الجزائرية ال23 لصيد التونة المرخصة، المشاركة في العملية، من صيد هذه الكمية من التونة الحمراء خلال الفترة الممتدة ما بين 26 ماي و الفاتح جوان.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق