إقتصاد

وزير الطاقة يتحادث مع السفير الاسباني حول تطوير التعاون الثنائي

استقبل وزير الطاقة، السيد عبد المجيد عطار، أمس الاثنين بمقر الوزارة، سفير مملكة إسبانيا السيد فرناندو موران كالفو-سوتيلو، حسب بيان للوزارة.

وجاء في البيان أن المحادثات بين وزير الطاقة وسفير إسبانيا تمحورت حول واقع علاقات التعاون والشراكة بين الجزائر وإسبانيا التي تم وصفها “بالممتازة والعريقة” وكذا آفاق تدعيمها.

وبعد أن أشار إلى أهمية علاقات الشراكة بين المؤسسات الجزائرية والإسبانية في المجال الطاقوي, لاسيما المحروقات والكهرباء وتحلية مياه البحر، أعرب الوزير عن أمله في تكثيف هذه الشراكة في النشاطات التي يترتب عنها إدماج محلي أكبر وتحمل قيمة مضافة و مصدرا للثروة.

وفي هذا الصدد، شدد السيد عطار على أهمية فرص الاستثمار والشراكة التي يمنحها قطاع الطاقة الجزائري في مختلف نشاطاته لاسيما الاستكشاف والبتروكيمياء والكهرباء وتحلية مياه البحر، من خلال دعوة الشركات الاسبانية إلى المشاركة بقوة في هذه المشاريع و نقل الخبرة التكنولوجية وتكوين المهندسين والتقنيين الجزائريين.

وركز على ضرورة الصناعة المحلية للتجهيزات الطاقوية قصد تحقيق نسبة إدماج وطني ملحوظة.

من جهته، أعرب سفير إسبانيا عن ارتياحه “للعلاقات الجيدة القائمة بين البلدين”، مشيرا إلى “رغبة المؤسسات الاسبانية في الاستثمار في الجزائر وإقامة شراكة تعود بالفائدة لكلا الطرفين”، يضيف ذات المصدر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق