أخبار الوطن

وزير الفلاحة يُشدد على ضرورة الحد من استيراد اللحوم الحمراء ويُرافع لدعم الإنتاج الوطني

ترأس، وزير الفلاحة والتنمية الريفية عبد الحميد حمداني اجتماع عمل حول شعبة اللحوم الحمراء حيث تم التطرق فيه الى عدة مسائل تهم تطوير وتثمين الإنتاج الوطني من اللحوم وتفعيل الآليات الضرورية لتموين السوق الوطني والحد من إستيراد اللحوم الطازجة والمجمدة من الخارج.

و أفاد بيان لوزارة الفلاحة والتنمية الريفية ، أنه حضر هذا الإجتماع بالإضافة إلى إطارات وزارة الفلاحة ووزارة التجارة، ممثلي الفدرالية الوطنية للمربين والمجلس الوطني المهني المشترك لشعبة اللحوم الحمراء ومسؤولي مجمع Agro-Logistique وفروعه، ومدراء المعاهد التقنية المعنية.

ويدخل هذا الإجتماع في إطار تنفيذ ورقة طريق القطاع وكذا تعليمات رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون الرامية الى تطوير الإنتاج الوطني، تقليص النفقات العمومية والحد من استيراد المنتوجات المتوفرة في السوق الوطنية.

ومن أهم الملفات التي تم التطرق اليها في هذا اللقاء، تفعيل المذابح الكبرى المتواجدة في منطقة الهضاب (الجلفة، عين مليلة والبيض) من أجل تثمين المنتوج الحيواني المحلي وبالتالي تمكين هذه المسالخ العصرية من استعادة نشاطها وخلق قيمة مضافة للإقتصاد الوطني.

وبعد الاستماع لاقتراحات وانشغالات مختلف المتدخلين، أعطى الوزير تعليمات صارمة لاعداد، في أقرب الآجال، نظام متناسق ومتكامل، في شكل ثلاثية (المهنيين، مسيري المذابح ، وممون بمادة الاعلاف) لتموين السوق وانتعاش نشاط هذه المنشآت.

كما التزم وزير الفلاحة والتنمية الريفية بدراسة الانشغالات المطروحة من طرف المتدخلين ومرافعتها الى السلطات المعنية اذا اقتضى الامر ذلك لايجاد الحلول المناسبة والشروع في اقرب وقت ممكن في تفعيل هذه المنشآت..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق