إقتصاد

وزير المالية: المؤتمر 33 للاتحاد العام العربي للتأمين فرصة لتعزيز التعاون بين الشركات العربية

أكد وزير المالية عبد الرحمان راوية اليوم الاثنين بوهران أن المؤتمر 33 للإتحاد العام العربي للتأمين الذي تحتضنه عاصمة غرب البلاد فرصة لتعزيز التعاون بين الشركات العربية المختصة في هذا المجال.

وأشار الوزير خلال إشرافه على افتتاح أشغال هذا المؤتمر الذي ينظم من قبل الإتحاد الجزائري لشركات التأمين وإعادة التأمين بالتعاون مع الإتحاد العام العربي للتأمين بمركز الاتفاقيات “محمد بن أحمد” بوهران إلى أن المؤتمر الذي يعقد تحت رعاية الوزير الأول السيد أيمن بن عبد الرحمان يعد “فرصة أيضا لتبادل الآراء والتجارب بين شركات التأمين وإعادة التأمين العربية والعمل معا على مواجهة التحديات المشتركة”.

وأضاف أن “احتضان الجزائر للمؤتمر ورعاية السيد الوزير الأول له دليل على الأهمية التي توليها للعمل العربي المشترك في مجال التأمين وغيرها من المجالات واعتبارها الاتحاد العام العربي للتأمين رمزا من رموز العمل العربي المشترك”.

وأبرز السيد راوية أن صناعة التأمين تحتل مكانة “هامة” في الجزائر وهي من القطاعات الأولى التي فتح الاستثمار فيها للخواص مما مكنها من الانتقال من 6 شركات سنة 1995 إلى 23 خلال سنة 2022 بينها 11 شركة خاصة أو أنشأت مع شريك أجنبي مع ارتفاع أقساط سوق التأمين من 6ر5 مليار دج سنة 1997 إلى 144 مليار دج خلال سنة 2021.

ونوه نفس المتحدث ب “الأهمية التي توليها الدولة لصناعة التأمين وإعادة التأمين والعمل على تطويرها عبر تحسين المناخ الذي تعمل به وترقية الخدمات التي تقدمها للزبائن وتسريع رقمنة القطاع إضافة إلى إدماج التأمين التكافلي في سوق التأمين الجزائري و تهيئة شركات التامين الجزائرية للتكفل بالأخطار الجديدة وعلى رأسها الأخطار السيبرانية”.

وللإشارة يقام هذا المؤتمر الذي تدوم أشغاله ثلاث أيام تحت شعار “الوضع الجديد وتداعياته على صناعة التأمين: ما هي التحديات وهل من فرص للسوق العربي للتأمين”، بحضور حوالي 1200 مشارك من 41 دولة منها 20 عربية.

ويتضمن اللقاء أربعة محاور وهي الأزمة الصحية وتأثيراتها على سوق التأمين العالمي و الهوة التأمينية و التحولات التكنولوجية و تنظيم إدارة التأمين إضافة إلى المخاطر الناشئة و منتجات التأمين.

وقد استلمت الجزائر من خلال يوسف بن ميسية رئيس الإتحاد الجزائري لشركات التأمين وإعادة التأمين اليوم الإثنين رئاسة الإتحاد العام العربي للتأمين من تونس حيث ستستمر رئاستها لهذه الهيئة لمدة سنتين إلى غاية المؤتمر 34 الذي سيعقد في العاصمة الأردنية عمان سنة 2024.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى