إقتصاد

وزير المالية : تشخيص النظام الضريبي سيسمح بتقسيم عادل للعبء الجبائي

أكد وزير المالية أيمن بن عبد الرحمان اليوم الاثنين بالجزائر، أن تشخيص النظام الضريبي سيسمح بتقسيم عادل للعبء الجبائي عبر رقمنة الإدارة و دمج النشاطات الاقتصادية الموازية.

لدى تدخله خلال الجلسات الوطنية حول الاصلاح الجبائي من قبل وزارة المالية، قال السيد بن عبد الرحمان أن “النظام الضريبي أكثر تشخيصا، خصوصا عبر الرقمنة، سيسمح برفع مستوى العدالة الضريبية بالنسبة للخاضعين للضرائب، خصوصا بالنسبة للعبء الجبائي “.

و تابع نفس المسؤول قائلا “هذه الجلسات ستسمح بتشخيص النظام الضريبي و إيجاد ادوات و مناهج لتحسين الضريبة موافقة مع اهداف سلطات البلد و طلبات المواطنين”.

و يمس هذا الإصلاح مسألة العدالة الضريبية، التوزيع العادل للعبء الجبائي و التقسيم العادل للثروات الوطنية.

في هذا الإطار، ذكر الوزير أن الإدارة الضريبية عرفت إصلاحات قائمة على مقاربة شاملة و مبسطة تسمح بتحسينات تنظيمية على مستوى جميع مصالحها، مشيرا إلى أن هذه الإصلاحات سمحت كذلك بتقسيم الخاضعين للضرائب حسب حجم نشاطاتهم و أهمية مساهمتهم الضريبية.

و أضاف أن النظام الضريبي عرف تقدمات عديدة بخصوص تسهيل الإجراءات، تخفيض مستوى الضرائب و تحسين الاتصال مع الخاضعين للضرائب.

لكن، أضاف الوزير، “التكييفات التشريعية ضرورية لتكون أكثر ملائمة مع المتطلبات الاقتصادية و الاجتماعية للبلد”.

من جهة أخرى، ذكر الوزير بالأرقام  الخاصة بالعائدات الجباية العادية و البترولية التي ارتفعت بين 2010 و 2019 من 4.202 مليار دينار إلى 5.504 مليار دينار ما يعادل نمو بـ 3.44 بالمائة

وأضاف أن الجباية العادية بلغت 1.382 مليار دينار في 2010 و2.986 مليار دينار في 2019 أي بمتوسط نمو بلغ 12.9 بالمائة.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق