أخبار الوطن

وسيط الجمهورية: محاربة ظاهرتي البيروقراطية والرشوة لاستعادة ثقة المواطن

أكد وسيط الجمهورية، كريم يونس، اليوم الإثنين من الشلف على “ضرورة محاربة والقضاء على ظاهرتي البيروقراطية والرشوة لاستعادة ثقة المواطن في المرفق العام ومؤسسات الدولة”.

وأوضح وسيط الجمهورية كريم يونس في لقاء مع المسؤولين التنفيذيين المحليين ورؤساء الدوائر والمجالس الشعبية البلدية وممثلين عن المجتمع المدني بدار الثقافة، أن “استعادة ثقة المواطن في المرفق العام ومؤسسات الدولة وكذا تحسين ظروف معيشته ينطلق من محاربة والقضاء على ظاهرتي البيروقراطية والرشوة”.

وأبرز أن وساطة الجمهورية من خلال الوسيط الوطني أو المحلي “تضطلع بدور مهم في محاربة مثل هذه الآفات الاجتماعية التي استفحلت في الإدارة ومؤسسات الدولة مما أدى إلى عدم التكفل الأمثل بانشغالات المواطنين وفقدانهم للثقة”، داعيا في ذات الوقت إلى أهمية التنسيق مع بقية القطاعات والأطراف لمحاربة هكذا ظواهر.

واسترسل قائلا: “المندوب المحلي لوسيط الجمهورية هو إطار سامي للدولة نزيه ومخلص ومطلع على شؤون العامة وله دور في محاربة ظاهرتي الرشوة والبيروقراطية، كما يساعد الأفراد على تسوية نزاعاتهم مع الإدارة خاصة إذا لم تؤد دورها كما يجب كما يعمل على حماية وترقية حقوق الإنسان”.

كما لفت يونس إلى أن مندوب وسيط الجمهورية “لا يحل محل الوالي ولا المنتخب كما أنه ليس محاميا ولا عونا للإدارة، بل يتمتع باستقلالية تامة”، مشيرا في ذات الوقت إلى ضرورة التكفل بانشغالات المواطنين، لاسيما المتعلقة بحياته اليومية ومذكرا بالأطراف الأجنبية التي تستثمر في مشاكل المواطنين لزعزعة استقرار البلاد.

وفي معرض كلمته تطرق إلى حصيلة نشاط مؤسسة وساطة الجمهورية التي استقبلت خلال عشرة أشهر أزيد من 8.000 عريضة فيما تم استقبال خلال جلسات الاستماع 2.824 مواطن.

وتتعلق مختلف الشكاوى والعرائض، حسب يونس، بملفات الصحة والحماية الإجتماعية، السكن وتحسين ظروف معيشة المواطن وكذا عدم تنفيذ قرارات المحاكم.

وفي ختام كلمته، طالب يونس من المسؤولين التنفيذيين التجاوب مع مختلف الإخطارات التي تصلهم من طرف المندوبية المحلية لوسيط الجمهورية للتكفل بالانشغالات التي تؤرق المواطن البسيط و”المساهمة بذلك في بناء جزائر جديدة تسودها العدالة الاجتماعية والمواطنة الحقة”.

جدير بالذكر، أن وسيط الجمهورية كريم يونس قد دشن زوال اليوم الاثنين مقر المندوبية المحلية لوسيط الجمهورية (وسط مدينة الشلف)، وزار مقر الصندوق الوطني للتأمينات الإجتماعية للعمال الأجراء، للوقوف على الخدمات المقدمة في هذا المجال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى