دولي

البرلمان الأوروبي يُؤكد ضرورة احترام القانون الدولي لتسوية النزاع في الصحراء الغربية

تبنى البرلمان الأوروبي، اليوم الخميس، قرارًا جدد فيه التأكيد على موقف الإتحاد الأوروبي إزاء النزاع في الصحراء الغربية، الذي يجب تسويته في إطار “الاحترام الكامل للقانون الدولي، وفقًا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة”.

وجدد البرلمان الأوروبي “التأكيد على موقف الإتحاد الأوروبي الموحد بشأن الصحراء الغربية، والذي يقوم على أساس الاحترام الكامل للقانون الدولي، وفقًا لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، والعملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة لتحقيق حل تفاوضي عادل ودائم وسلمي مقبول للطرفين”، حسبما أتى في مشروع القرار الذي تم تبنيه اليوم بالأغلبية، بشأن إنتهاك السلطات المغربية لإتفاقية الأمم المتحدة المتعلقة بحقوق الطفل واستغلالها للقصر في أزمة تدفق المهاجرين على مدينة سبتة بالسواحل الإسبانية.

واعتبر البرلمان الأوروبي أن “المغرب فجر أزمة، بسبب أزمة سياسية ودبلوماسية، على خلفية إدخال الأمين العام لجبهة البوليساريو إلى مستشفى إسباني لدواعي إنسانية”.

وذكر أن “وزير الخارجية المغربي أقر بأن الدخول المكثف لآلاف الأشخاص، بمن فيهم الأطفال، نتيجة مباشرة لاستقبال السيد ابراهيم غالي، فيما أرجعت السلطات المغربية، في بيان رسمي،سبب ما حصل، إلى الموقف الغامض لإسبانيا حول الصحراء
الغربية”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تسعة عشر + ستة =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق