آخر الأخباردولي

الناطق الرسمي بإسم وزارة الخارجية: لا يوجد إلى حد الساعة جزائري من بين ضحايا إنفجار بيروت

أعلنت وزارة الخارجية أنه لا يوجد إلى حد الساعة أي مواطن جزائري من بين ضحايا حادث الإنفجار الذي هز أمس الثلاثاء مرفأ بيروت.

وقال الناطق الرسمي باسم وزارة الشؤون الخارجية أنه “حسب المعلومات المتوفرة لدينا لحد الساعة، فإنه لا يوجد أي مواطن جزائري من بين ضحايا حادث الإنفجار الذي هز عشية الثلاثاء 4 أوت مرفأ بيروت، بينما سجلنا إصابة مواطن جزائري بجروح طفيفة”.

وأضاف قائلا “بلغتنا معلومات، لم تؤكدها بعد السلطات الصحية اللبنانية لسفارتنا ببيروت، عن إمكانية تواجد مواطن جزائري آخر في أحد مستشفيات بيروت”.

وأشار إلى أن الاتصال “قائم” بين مصالح السفارة والسلطات اللبنانية “للتأكد من هذا الخبر والوقوف على آثار الانفجار بالنسبة لأعضاء جاليتنا في لبنان”.

وذكر أن السفارة الجزائرية في بيروت تدخلت لتقديم يد المساعدة اللازمة لمواطنين جزائريين أصيب مسكنيهما بأضرار مادية إثر هذا الانفجار.

وأكد في الختام أن مصالح السفارة “مجندة و في تواصل مستمر مع أعضاء جاليتنا للاستجابة لأي طلب مساعدة قد يصدر منهم في هذا الظرف الصعب الذي تشهده لبنان الشقيقة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + 9 =

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق