آخر الأخبارأخبار الوطن

المجاهد لخضر بورقعة في ذمّة الله

انتقل إلى جوار ربه المجاهدُ الكبير لخضر بورقعة، اليوم الأربعاء، في مستشفى الأبيار بالجزائر العاصمة، حيث كان يتلقى العلاج من فيروس كوفيد-19 رفقة حرمه. وكانت عائلة المجاهد الراحل أعلنت في الثاني والعشرين من أكتوبر الجاري إصابته بالفيروس، ونقله إلى مستشفى بني مسوس لتلقّي العلاج. وقبل أيام، زار عبد الحفيظ علاهم، مستشارُ رئيس الجمهورية، بورقعة وحرمه للاطمئنان على وضعه الصحّي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق